وزيرة التربية تبحث الترتيبات اللوجستية للدورة المدرسية 27 خلال لقائها والي ولاية كسلا


 

التقت الأستاذة سعاد عبد الرازق وزيرة التربية والتعليم بمكتبها اليوم والي ولاية كسلا الأستاذ آدم جماع آدم يرافقه وزير المالية بالولاية الأستاذ أحمد عمر إبراهيم. وتناول اللقاء الترتيبات الإدارية والاستعدادات الفنية واللوجستية لقيام الدورة المدرسية رقم (27) التي تستضيفها ولاية كسلا. وأشادت الوزيرة بالاستعداد المبكر مؤكدة أن الدورة الدرسية تسهم في تحريك المجتمع وتسرّع مشروعات التنمية بالولاية مشيرةً إلى جهود وزارتها في توفير دعم يقدر ب (35مليون) من المركز إضافة إلى 17 مليون من الولايات بواقع مليون لكل ولاية مشيرة إلى ضروة التركيز على تأهيل الاستادات والمسارح القديمة وعدم التوسع في الإنشاءات الجديدة في هذا الجانب وترتيب الأولويات ، ووجهت بضرورة التنسيق مع وزارات الشباب والرياضة والثقافة للمساهمة في دعم إنشاء وتاهيل الاستادات والميادين كما وجهت بعدم فرض رسوم باسم الدورة المدرسية والبحث عن بدائل أخرى للمساهمة مثل صندوق دعم الشرق والجهات الأخرى وكشفت الوزيرة عن سعيها لتكوين لجنة خاصة لدعم الدورة المدرسية بالولاية تحت إشرافها . من جانبه أشاد والي الولاية بالجهود التي تبذلها الوزارة لإقامة الدورة المدرسية مشيراً إلى جهود ولايته في الاستعداد المبكر حيث إنعقد مجلس الولاية بخصوص إقامة الدورة المدرسية وتم تشكيل اللجان والعمل على تأهيل المدراس الطرفية بإشراك الجهود الشعبية